ولد احمد عبد الهادي الجلبي(أبو هاشم) عام 1944، وقد روى لنا احد الاصدقاء نقلا عن المفكر العراقي عبد الفتاح ابراهيم وكان مساهما في شركة يديرها الحاج عبد الهادي الجلبي (ان الحاج جاء في احد الايام مضطربا وحين سألناه أجاب : والله مااعرف اشأكول اليوم رزق ابني رشدي بولد ورزقت انا ايضا بولد) والمولود المعني هو الدكتور احمد الجلبي ).
لقاء الدكتور الجلبي مع قناة البغدادية الفضائية
النص الكامل للحوار الذي اجرته جريدة الحياة اللندنية مع الدكتور احمد الجلبي
هذا الحوار يمتاز بأهمية خاصة .. فهو يسلط الضوء على ارتباطات وعلاقات المعارضة العراقية والقوى الاقليمية آبان فترة الطغيان الصدامي .. وهي علاقات لازالت تلقي بظلالها على المشهد السياسي حتى اليوم .. بعبارة أصح .. هذه رواية وشهادة حية للتاريخ. .... اقرأ المزيد
الدكتور الجلبي
في العام 1989، تسببت جهات معينة بانهيار بنك البتراء الذي كان قد برز كقوة للتطور ودافع للتقدم في الاقتصاد الأردني كما في اقتصاد منطقة الشرق الأوسط ككل. فهذا الموقع يروي بالوثائق تفاصيل الأعمال التي أقدم عليها عدد من المسؤولين الأردنيين بهدف تقويض هذه التجربة الرائدة. أما دوافع هذه الأعمال، فتراوحت من الأحقاد الشخصية إلى التواطؤ مع نظام صدام حسين مروراً بالجشع. أما الحصيلة فقد كانت إلحاق الأذى البليغ بجميع من ارتبطوا ببنك البتراء، مودعين وموظفين. ومنذ تلك الواقعة، والمسؤولون عن هذه الجريمة أنفسهم ...‬‬اقرأ المزيد