PrintEmail
بسم الله الرحمن الرحيم

بيان للمؤتمر الوطني العراقي حول إغتيال السفير الروسي في تركيا

يُدين المؤتمر الوطنيّ العراقيّ وبأشد عبارات الشجب والإستنكار ، الحادث الإرهابي الغادر الذي أودى بحياة السفير الروسي لدى تركيا ” أندريه كارلوف ” ليلة أمس الأثنين 19 كانون الأول 2016.

و يعتبر المؤتمر الوطنيّ العراقيّ ، أن الحادث ما هو إلاّ محاولة لإشعال فتيل أزمةٍ جديدة بعد تحقيق جملة من النجاحات والإتفاقات الدوليّة لحل النزاعات في منطقة الشرق الأوسط.

وإذ يُعرب المؤتمر الوطنيّ العراقي عن خالص تعازيه ومواساته لحكومة وشعب دولة روسيا الإتحاديّة لا سيما عائلة السفير ” كارلوف ” ، فإنّه يعتقد بأنّ هذا الحادث الجبان سوف لن يُقوِّض سير المساعي والجهود الروسيّة لبث الأمن والسلام في مناطق الصراع .

    المكتب الاعلامي
المؤتمر الوطني العراقي
20-12-2016