اخبر صديقك  
2008-04-12 : التاريخ
 

رياض النوري اغتالته أيادي أعداء السلام

عباس النوري

لعل الهجوم من الكثيرين على التيار الصدري بالتعميم دون معرفة بأن فيها رجالاً صالحين يحبون العراق وشعبة…مؤمنين بالحكمة والموعظة الحسنة لفض النزاعات …لكن اختلطت الأوراق. وراح الأخضر بسعر اليابس كما يقال…اليوم قتلوا شخصية دينية وسياسية يعد في قمة الأخلاق والنبل. عرفته من قرب محباً للعراقيين دون أن يميز…لكن هناك دائما قوى تصب الزيت على النار فكان النوري يمثل حمامة السلام للتيار الصدري.

من الصعب أن أعبر هذه المأساة…لأنه لو كتبت عن سيد رياض النوري، فهو من أولاد عمومتي.
وعائلة النوري قدمت شهداء في زمن الطاغية…ومازالت كل يوم تقدم الشهداء في درب بناء العراق الجديد…لكن أين المنصفين. فقد يتصور البعض لكون رياض النوري الرجل القريب من السد مقتدى أنه بعيد عن باقي التيارات والأحزاب…فأن السيد جعفر أبن السيد الشهيد الأول محمد باقر الصدر متزوج من أخت السيد رياض النوري. وأن أقاربه القريبين منه، من منهم في حزب الدعوة ومنهم قياديين في المجلس الأعلى…وفي أحزاب سياسية أخرى…ومنهم المستقلين ومنهم الفقراء في الشرطة والجيش وكسبة…
ولأهمية السيد رياض النوري في تهدئة الأوضاع وباستمرار وتأثيره المسالم منذ أحداث تفجير المرقدين للأماميين العسكريين عليهما السلام وغيرها…قد أدت لتيار متشددة تتمثل بالصقور حسب التعبير المتعارف عليه أن يكن له الضغائن…وأن وقفته الأخيرة بعدم تدهور الوضع في النجف الأشرف يمكن جعلها الحد الفاصل لعراق لا يقبل بالمعتدلين.

وأن موقف رئيس الوزراء نوري المالكي بتشكيل لجنة وزارية للتحقيق في الجريمة تبين مدى أهمية سيد رياض النوري ومدى معرفة السيد رئيس الوزراء بمواقف الشهيد وهذا نص التصريح: واوضح الدباغ في تصريح خص به الوكالة المستقلة للانباء (اصوات العراق) ان "رئيس الوزراء نوري المالكي، امر اليوم (الجمعة) بتشكيل لجنة برئاسة وزير الامن الوطني شيروان الوائلي، وعضوية ممثلين عن وزارة العدل، للتحقيق في مقتل السيد رياض النوري الذي اغتيل بعد صلاة الجمعة في النجف."
وكان السيد حيدر الجابري من مكتب الشهيد الصدر في النجف، قال لـ ( أصوات العراق) في وقت سابق ان "مسلحين مجهولين أطلقوا النار الجمعة على السيد رياض النوري احد ابرز مساعدي السيد مقتدى الصدر امام منزله في حي الفرات شمالي النجف لدى عودته من صلاة الجمعة." وأضاف ان الحادث أسفر عن مقتل السيد النوري على الفور، فيما لاذ المسلحون بالفرار مستقلين سيارة بلا لوحات.
واضاف الدباغ في تصريحه لـ(اصوات العراق) أن المالكي "امر بتوجه اللجنة التحقيقية الى مدينة النجف، للكشف عن ملابسات جريمة قتل السيد رياض النوري." متهما من اسماهم بالـ"جهات المشبوهة التي تستهدف الشخصيات الوطنية المعتدلة" بالوقوف وراء استهداف النوري.

وقد يكون هنا وهناك من الجهلة بالمواقف والأمور ليلصق تهمة قتل السيد الخوئي لهذا وذاك، مع أنني ضد الجريمة البشعة التي أدت بحياة السيد الخوئي المسالم. وأي جريمة أخرى، وليس الدافع لكتابة هذه المقالة أن السيد رياض النوري قريبٌ مني…نهم أسم العائلة تتشابه…نعم عرفته وقابلته …ولي علاقة قوية بوالده السيد جاسب النوري الذي يعد الصديق الحميم للسيد محمد محمد صادق الصدر…وهو الذي زوج أبنته للسيد جعفر أبن السيد الشهيد الأول محمد باقر الصدر قدس سره..

لمن لا يعرف رياض النوري: سيد رياض سيد جاسب النوري
المشرف على دراسات الحوزة العلمية في النجف الأشرف.
تدرج في العلوم الحوزوية لمراحل متقدمة.
يمتلك أخلاق عالية جداً….
سجن لفترة من قبل القوات الأمريكية في الموصل.

لو أن ليس له أهمية في وضع العراق الراهن لما يأمر السيد رئيس الوزراء بتشكيل لجنة وزارية من عدد وزراء للتحقيق بهذه الجريمة النكراء…ولما كان لرئيس الجمهورية التقدم باستنكاره وتسميت الجريمة بالنكراء…ولو قدر للأجهزة الأمنية التوصل للقتلة سنعرف أسباب قتل هذا الإنسان هو لكونه مخالف للعنف بكل أشكاله وصوره…ولم يقتلوا شخصاً..بل قتلوا حمامة سلام.

أتقدم بالتعازي للسيد جاسب النوري وجميع أفراد عائلته وأولاده الصغار وعشيرة السادة بيت النوري جميعاً لفقدانهم سيد رياض…كما وأعزي نفسي وأهلي وجميع من عرفوا رياض النوري عن قرب…أو سمعوا به…وتعزيتي للعراق الذي يفقد يومياً العشرات من رجالاته وأبنائه ونسائه من الطيبين والطيبات..


مقالات أخرى لنفس الكاتب :

03-23هل الصراع شيعي شيعي؟عباس النوري
04-29المجتمع الدولي قادر على حل أزمات العراقعباس النوري
01-16رئيس البرلمان المقبل ...نزيه وأخلاقه عالية عباس النوري
10-30من يصر على خراب العراق عباس النوري
10-28الدولة العراقية – الحديثة الدولة الاتحادية عباس النوري
10-20الإسلام السياسي - علمانيعباس النوري
10-19نظرية الدولة العراقية – الحديثة عباس النوري
09-07التجسس الأمريكي على القيادات العراقيةعباس النوري
08-17الإعلام العراقي المنتمي …مرض مزمن! عباس النوري
07-01العواصف الرملية ووضع العراقيعباس النوري
04-12رياض النوري اغتالته أيادي أعداء السلامعباس النوري
03-31ثقافة القتل مرض اجتماعي…أم ضرورة مرحليةعباس النوري
03-23من يتحمل المسؤولية للتقاتل الداخليعباس النوري
03-20بابل عاصمة العراق الثقافيةعباس النوري
03-20المصاهرة الوطنية أم المصالحة الوطنية؟عباس النوري
03-19مؤتمر القوى السياسية …لا يفي بالغرضعباس النوري
03-17المفتش العام في وزارة الداخلية …شـكراًعباس النوري
03-14الدبلوماسية الناجحةعباس النوري
03-13السياسة فن الممكن والطالباني محنكعباس النوري
03-12مبروك للكرد الفيليونعباس النوري


 
 
 
أكثر الموضوعات تفضيلا
الأمين العام للمؤتمر يستقبل رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي السيد عمار الحكيم

قراءات :295

بيان تهنئة من المؤتمر الوطنيّ العراقيّ بمناسبة الاعياد

قراءات :231

العبادي يؤكد سحب القوات والمسئولون الأتراك يردون بزيارة المعسكر ويقولون باقون!

قراءات :217

امين عام حزب المؤتمر الوطني العراقي الاستاذ آراس حبيب يعزي بوفاة هاشمي رفسنجاني

قراءات :210

برقيات تهنئة لرئيس المؤتمر الوطني العراقي السيد آراس حبيب كريم

قراءات :191

طفل كركوك الانتحاري يكشف خبايا "اشبال الخلافة" الداعشية

قراءات :186

ادخلوا مدينة الثورة آمنين

قراءات :186

سياسي مخمور وعابر سرير

قراءات :182

عن العراق الجديد.. ما بعد 2003

قراءات :180

محافظ ذي قار يداهم مقر الوقف الشيعي ويعزل مديره من منصبه

قراءات :178

الشرطة الألمانية تبحث عن تونسي للاشتباه في علاقته بهجوم برلين

قراءات :171

البابا يدعو في رسالة عيد الميلاد إلى السلام في عالم يسوده الإرهاب والحروب

قراءات :169

عندما يقرأ عدنان

قراءات :163

بيان حزب المؤتمر الوطني العراقي حول الخروقات الامنية الاخيرة في بغداد

قراءات :161

العمال الكردستاني : انسحابنا من سنجار مرهون بتحقق الاهداف والبارزاني يتهم بغداد بدعم الحزب

قراءات :161

 
 

هذه الصفحة وما ينشر عليها وعلى الروابط التابعة لها لا تمثل بالضرورة رأي موقع المؤتمر او المؤتمر ، وانما تمثل آراء الاخوة الذين كتبوها وارسلوها للنشر. ولن يتحمل الموقع او المؤتمر الوطني العراقي اي تبعة قانونية من جراء نشرها.

 

© حقوق الطبع والنشر محفوظة للمؤتمر الوطني العراقي
Copyright © 1997-2010 Iraqi National Congress. All rights reserved. info@inciraq.com